طيار تمكن من التقاط رصاصه موجهه اليه وهى فى الهواء

0
  فى الحرب العالمية الأولى ، صادفت طيارا فرنسيا حادثة غير متوقعة ،

فحينما كان الطيار على ارتفاع 2 كيلو متر ،

لاحظ شيئا صغيرا يتحرك على قرب من وجهه ،

وما كان إلا أن التقط ذلك الشيء بيده وهو يظنها حشرة ؟؟؟

و لك أن تتصور دهشة الطيار عندما ظهر له

أن الشيء الذي التقطه هو رصاصة ألمانية صوبت نحوه !!!

لا يوجد شيء مستحيل

فالرصاصة لا تبقى دائما منطلقة بسرعتها الابتدائية

التي تتراوح بين 800 و 900 م / ث ،



فنتيجة لمقاومة الرصاصه للهواء ، تقل سرعة الرصاصة بالتدريج ،

وعند نهاية طريقها تهبط سرعتها إلى 40 م / ث ،

وبمثل هذه السرعة يمكن أن تكون سرعة الطائرة ،

وهذا يعني أنه يمكن أن تتساوى

سرعة الرصاصة مع سرعة الطائرة ،

عندئذ ستصبح الرصاصة بالنسبة للطيار ساكنة

أو متحركة حركة بطيئة للغاية .

وبالتالي لن يتعرض الطيار إلى أي خطر ،

إذا ما ألتقط الرصاصة بيده ،

خاصة إذا كان يرتدي القفاز ،

يتم التشغيل بواسطة Blogger.